الحلقة ال 9 كيف أمسك عثمان بصوفيا فى بيت عليشار / إسلام سيلفادور حقيقى أم خدعة ؟

15360 المشاهدات ٣٠ يناير ٢٠٢٠
الإعلانات
الحلقة التاسعة كيف أمسك عثمان صوفيا فى مكان عليشار / سبب حزن بالا ، هل خطبها عليشار ، و عدو جديد قادم من هو ؟ انجين لن يعود و السبب هو ، سيلفادور هل أسلم حقا ام يخدع بامسي و كيف تهرب صوفيا من السجن 


اهلا بكم متابعينا الكرام 
اولا نبدأ بكيف يمسك عثمان بصوفيا فى بيت عليشار ، ظهر فى نهاية الحلقة الثامنة و صوفيا تطلب من عليشار روح عثمان و طلب عليشار إلقاء القبض على عثمان و كذلك رأينا فى الإعلان الجميع يقف لعليشار و منعوه أن يأخذ عثمان ، و حينها سيطلب عثمان منه مهلة ليسلم نفسه أو ليثبت له خيانة كالانوز 

و عليشار قال أن السلطان ضعيف و يريد كسب حلفاء لذلك سيقبل المهلة ، سينطلق عثمان إلى الكهف الذي به بامسى و سيلفادور و سيتمنى حينها عثمان أن يكون سيلفادور حيا و لا يعلم بما حدث بين بامسي و سيلفادور .


فى البداية ظهر سيلفادور فى أكثر من لقطة فى الإعلان ، هل أسلم حقا ام يخدع بامسي ليهرب ، و هل يعفو عنه بامسي ، و لقد رأينا سيلفادور و هو يحاول الإفلات من بامسي ، و بعد حديث بامسي ظهر عليه التأثر و أوقف محاولة افلات يديه ، هل يريد حقا الاسلام ام يريد الخداع بكل تأكيد سيسلم و يصبح فى صف عثمان ، و سيقوم بامسي بالعفو عن سيلفادور .


و قد ظهر سيلفادور مرتين فى الإعلان ، مرة فى الغابة على الخيول و المرة الثانية فى بيت عليشار و هذا الخبر سيفاجئ عثمان كثيرا و سيفرح حين يعلم بإسلام سيلفادور ، فهل يقوم عثمان بترتيب  خطة مع سيلفادور و هو أن يبقيه فى القلعة مع يانيز و ذلك ليأتى بأخبار عن يانيز و صوفيا ، أو الاحتمال الثانى أن يبقى بجوار عثمان و يقاتل معه و يكون ظاهر للجميع ، و عموماً سيكون لسيلفادور فى فتح القلعة و القضاء على يانيز .


هل يكون سيلفادور هو الورقة الرابحة أمام عليشار ، بحيث يعترف أمام عليشار بخطة صوفيا و يانيز لقتل اديبالى ، و بذلك لن يتمكن عليشار بفعل شيء لعثمان بل بالعكس يقوم بالسماح لعثمان بأخذ صوفيا ، اعتقد أن هذا ما سيحدث لإحراج عليشار و يظهر عثمان و سيلفادور معا قبل الدخول عند عليشار 


ستكون صوفيا فى انتظار عثمان و ستصدم عند حديث سيلفادور مع عليشار عن خطة قتل اديبالى عبر كالانوز ،و كذلك حينها لن يستطيع عليشار مساعدتها و سيقبض عليها عثمان و هنا ملاحظة أن مكان السجن لا يبدو أنه فى. القبيلة و لكنه عند عليشار ،و لهذا غالباً انها ستهرب و من يساعدها على الهرب هو نظام الدين .


قد ظهر يانيز و هو غاضبا جدا لما حدث لصوفيا و لذلك فهو سينتقم ، فكيف يفعل هذا و اغلب المحاربين الأساسيين ، فهل ينتهى يانيز كذلك ، فلابد من ظهور أعداء جدد فهن يكونون هؤلاء الأعداء ؟ هل يكونوا من الصليبيين أم أعداء آخرين ،و هل المغول قادمون ؟ اعتقد قرب ظهور المغول فقد ذكروا الحلقة السابقة حوالى خمس مرات ،و ستشتعل الأحداث من جديد ، من جهة أخرى طلب اديبالى قدوم الاخيين ليحارب الصليبيين، و اعتقد أن عثمان و اديبالى قد ينشغلون بقتال المغول و يتأخر فتح القلعة قليلا .


نعود لطلب عليشار من جنوده القضاء على قبيلة الكاى و هذا سيكون بكل تأكيد عبر الغدر ، فقد رأينا كلهم من رماة الأسهم ، فسيقومون برمى كل من يقابلهم من بعيد بالسهام و رأيناهم يغرزون سيوفهم بالأرض و هذا قبل مهاجمتهم مكان فى القبيلة و ظهر كونور و هو يصوب فقد يكون اكتشفوا أمر جنود عليشار و مشهد سامسا  و هو يرفع السيف مختلف عن مشهد  القبيلة ف على من يرفع سيفه .

ظهر اديبالى و هو يكلم عليشار عن السجن فهل يريد عليشار أن يسجن اديبالى ام يقصد عثمان ، من المؤكد المقصود هو عثمان هل يكون قبل مجيء سيلفادور لمكان عليشار .

بعد رفض اديبالى تزويج بالا لعثمان ستفرح ايجول و لكن لن تدوم فرحتها كثيرا  ، فستعرف أن عثمان لن يترك أمر زواجه من بالا ، و لكن هل يتم زواج ايجول من عليشار ، المح السيناريو إلى رفض دويندار ، و قد أجاب عليشار نظام الدين بأنه غير مهتم من أمر الزواج بايجول فهل يتم التأجيل لفترة ، و لذلك سيطلب عليشار الزواج من بالا و لكن سيرفض الشيخ اديبالى و تاريخيا يخطب سيد بالا قبل عثمان و قد تحدثنا عنه سابقاً .


و لكن ظهر الحزن على بالا فى الإعلان ، هل يكون تقدم عليشار لخطبتها 
الشيخ مازال يختبر صبر عثمان ، و لذلك ذكرت قصة اصلى و كرم فى بداية المسلسل لأنه سيطبقها على عثمان و بالا و لكن ستكون النهاية سعيدة و تنتهى بالزواج .


اثبت عثمان مكانته من جديد  فقد راد دويندار اثبات مكانة باتور و التقليل من شأن عثمان 
و لكن عليشار أهان باتور أمام الجميع و كذلك أنقذ عثمان باتور من سيلفادور ، فهل ينضم باتور فى صف عثمان نترك لكم هذا السؤال .

اما بالنسبة لانجين التان ممثل دور ارطغرل فلن يعود غالباً  فهناك انباء عن توقيعه عقد مسلسل جديد و بذلك فلن يتم التعاقد مع مسلسل عثمان .

و نترككم مع الإعلان الأول للحلقة التاسعة 


دمتم فى حفظ الله

قد يعجبك ايضاً

ارطغرل ينقذ بامسي في اللحظة الأخيرة تحليل وتوقعات الإعلان الأول للحلقة 144 قيامة ارطغرل الجزء الخامس عودة بهادير الى القبيلة شاهد رد فعل زهرة و سالجان الحلقة 19 المؤسس عثمان شاهد حصريا.. الحلقة 12... عثمان يخلص قبيلته من أيدي المغول شاهد....هروب فلاتيوس بمساعدة تاجر القبيلة..... مشهد ناااري من الحلقة 40 من المؤسس عثمان..... حلقه ناريه