معتز مطر : 102 سنة علي رحيل اخر من حافظ علي هيبة المسلمين ورفض تسليم "القدس"

3808 المشاهدات١١ فبراير ٢٠٢٠
الإعلانات
في ذكري وفاته....

• كانت الدوله العثمانيه جسدا واحدا العرب أعضاء فيه والترك والكرد فقطعوا الخيط الذي كان يربط اجزاءه ويؤلف بينهما وهو الاسلام ....
فصار كل جزء جسدا مستقلا أي انه صار مسخا زريا لا انسانا سويا ...

وكانوا في اوربا يشبهون الدوله العثمانيه بـ الرجل المريض مريض ؟ نعم ان المريض يشفي والمرض ليس عيبا ولكنه بإعترافهم رجل ...

وكان السلطان عبد الحميد رجلا حقا إستطاع بدوله هرمه وجيش هزيل ان يحجز دول اوربا عن بلاده وكان يضرب بدهائه بعضها ببعض كان رجلا يلعب بالرجال ....

فلما جاء صبيان الاتحاديين وأمسكوا هم الزمام لعبت بهم الرجال وأشباه الرجال واسمها جمعيه الترقي وهي التي سببت لنا التدني فبعد أن كانت الدوله علي عهد السلاطين العظام أقوي دول الارض صارت بهم دويلات لا وزن لها في الارض يحكمها حكام غير أبنائها بقوانينهم لا بشريعتها ذلك لما خاضت بحماقتها وجهلها وخبث سرائرها وقبح نياتها حرب لا ناقه لها فيها ولا جمل ولا شاه فانتهت بها وبنا جميعا الي الضياع .....

قد يعجبك ايضاً

السيسي بربع جنيه الهاشتاج الذي أصبح في ساعاتٍ قليلة ترند في مصر شاهد اللحظات الأولى للانفجار الذي استهدف حافلة سياح قرب المتحف المصري الكبير نتنياهو يسخر من العرب و يفضح حكامهم مشادات بين وزير النقل و كمسري قطار أبو قير بسبب الغرامة

تصفح المزيد!

اغلق
إعلامي عُماني يوقف مستشار “بن زايد” عند حدّه: “خلايا مخّك أصغر بكثير من فهم سياسة السلطنة”