شاهد.... بالأرقام ...خسائر مصر المتوقعة بسبب أزمة سد النهضة

600 المشاهدات٢٣ يناير ٢٠٢٠
الإعلانات
بالأرقام.. ما هي خسائر مصر المتوقعة بسبب أزمة سد النهضة؟



| فقدان ربع موارد المياه و1.3 مليون فرصة عمل وتصحر 1.8 مليون فدان زراعي ومليارات ضخمة.. أرقام مرعبة لما ستخسره مصر حال إكتمال سد النهضة 


مفاوضات سد النهضة وصلت لطريق مسدود.. انتهى زمن الكلام المعسول و"التحليف" وحضر وقت الصدام 


 الخارجية المصرية: إثيوبيا تقوم بالتلويح باستعدادها لملء سد النهضة بشكل أحادي وهو ما رفضته مصر على مدار المفاوضات باعتباره يمثل مخالفة صريحة لاتفاق إعلان المبادئ لعام 2015 


سد النهضة
 الأحد 12 يناير 2020 20:31
إثيوبيا تطلب توسط جنوب أفريقيا في الخلاف مع مصر بشأن سد النهضة.


رئيس جنوب أفريقيا سيريل رامافوزا(يمين) ورئيس وزراء إثيوبيا أبي أحمدرئيس جنوب أفريقيا سيريل رامافوزا(يمين) ورئيس وزراء إثيوبيا أبي أحمد غيتي


طلب رئيس وزراء إثيوبيا أبي أحمد من رئيس جنوب أفريقيا سيريل رامافوزا الأحد التدخل في الخلاف الطويل مع مصر بشأن السد الضخم الذي تبنيه أديس أبابا على النيل الأزرق.
وتوترت العلاقات بين إثيوبيا ومصر منذ أن بدأ البلد الواقع في شرق أفريقيا في بناء "سد النهضة العظيم" عام 2011.


ويتوقع أن يصبح السد أكبر مصدر للطاقة المائية في إفريقية. وأثار المشروع توترا بسبب اعتماد مصر على نهر النيل في 90% من إمداداتها المائية.


وبدأت إثيوبيا ومصر والسودان، حيث يلتقي النيل الأزرق بالنيل الأبيض قبل أن يكمل طريقه شمالاً إلى مصر، مناقشات في نوفمبر/تشرين الثاني كان من المفترض أن تثمر عن اتفاق الأسبوع المقبل.


إلا أن عديدا من نقاط الخلاف الكبيرة ظهرت في آخر جولة من المحادثات الخميس، ولم تتوصل الأطراف إلى اتفاق.


ودعا أبي، الذي يزور جنوب أفريقيا في عطلة نهاية الأسبوع، رامافوزا إلى التدخل في المفاوضات نظراً إلى أن  بلاده ستتسلم رئاسة الاتحاد الأفريقي خلفا لمصر هذا الشهر.


وصرح أبي في مؤتمر صحفي في بريتوريا، العاصمة السياسية لجنوب إفريقيا "نظراً إلى أن رامافوزا صديق حميم لكل من إثيوبيا ومصر، وأيضاً بوصفه الرئيس الجديد للاتحاد الأفريقي، فيمكنه إجراء محادثات بين الطرفين لحل القضية بشكل سلمي".


وصرح رامافوزا أن بلاده منفتحة على القيام بدور في تسهيل التوصل "إلى أي اتفاق تتم صياغته".


وأضاف: "الأمر السار، بالنسبة  إليَّ، هو استعداد البلدين لبحث هذه المسألة وايجاد حلول".


وأكد أنه أثار هذه المسألة بالفعل مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي "وهو مستعد لإجراء محادثات مع إثيوبيا".


وحصل أبي على جائزة نوبل للسلام العام الماضي بفضل جهوده لحل النزاع الطويل بين إثيوبيا واريتريا المجاورة.


فبعد ثلاثة أشهر من تولي أبي منصبه في عام 2018 أنهى جمودا استمر 20 عاما بين الدولتين بسبب النزاع الحدودي بينهما.

قد يعجبك ايضاً

القبض على شخص ينتحل شخصية نقيب شرطة بالمرور و بحوزته مسدس صوت عاجل : الرئيس أردوغان يرد على اتهامات قتل مدنيين هروب عثمان بمساعدة بامسي وبوران وجوكتوغ... وصوفيا تتبعهم... الحلقة 27 والأخيرة من المؤسس عثمان ترحيب حار بالسيد جندودو ورد فعل بامسي الحلقة 146

تصفح المزيد!

اغلق
شروط وكيفية تجديد رخصة القيادة للوافدين في الإمارات ( القدامى والجدد وكافة الرسوم )