,

الإعلان الثاني الحلقة 146 مفاجئات/ زواج إيلبيلغي؟ وهل يهرب بيبولات؟ مصير الأم هيماه

19726 المشاهدات٢٠١٩-٠٤-٢٩ ٠٨:٤٨:٥٩
الإعلانات
مفاجئات الحلقة 146💥💥
هل يتم زواج أيلبيلغي؟و هل يهرب بيبولات؟ مصير هيماه 

أهمية عودة غندوغدو، ومصير بيبولات وسيرما تقتل أيلبيلغي.
و أخيراً عاد غندوغدو وطلب السماح من ارطغرل ، ومن وضع الخريطة يظهر أن هناك عقبات أمامهم 💥 وربما تتمثل في السلطان فهو سيكون موال للمغول ولهذا يظهر أن ارطغرل يعد خطة بمساعدة بيبرس وبركة خان لمواجهتهم ولكن ما هي الشرارة الأولى؟؟
سيرما تقتل أيلبيلغي فقد ظهر ارطغرل وهو يجعلها سيدة قبيلتها ولكن الافعي سيرما مازالت موجودة فهل تستمر بمكائدها ، نري أن أيلبيلغي لابد أن تموت حتي لايتم زواجها من ارطغرل ونهايتها علي يد سيرما لأنه تاريخيا لم يتزوج ارطغرل غير حليمه . أما بيبولات في الغالب أنه مات لأنه ظهر في الاعلان عودة ارطغرل وايلبيغلي معا الي القبيلة وقول تورغوت سنقضي عليهم ونلحق بسيدنا وهنا يقصد المحاربين الذين ارسلهم باتور لأنقاذ بيبولات،
وكذلك قول ارطغرل لقد تغلبنا علي أعدائنا .
ماذا يقصد ارطغرل بأشعال الشرارة؟ يبدو أنها خطوة قادمة مرتبطة بالخريطة التي ظهرت أمام ارطغرل و غندوغدو و هل لها علاقة ببركة خان و بيبرس؟؟
يبدو أن الخطوة القادمة ستكون التحضير لمواجهة المغول ، و كذلك السلطان السلجوقي والأمراء التابعون لهم .
بخصوص المنطقة الجديدة التي أخذها ارطغرل منطقة انحصار فتظهر الصور انها قريبة من سوغوت .
نبذه عن الامبراطور :
اسمه ميخائيل الثامن يحكم اكثر من عقدين تزامنا مع أواخر حياة ارطغرل ، وهو علي علاقة بالمغول وعدو لبركة خان و المماليك .
الان متبقي خمس حلقات فلابد من ظهور عدو جديد لأرطغرل قد يكون أحد أمراء السلاجقة . وأخيراً بخصوص هيماه فهناك توقعات بأنها ستموت و ذلك لزخم الأحداث وكذلك سيرما لابد من موتها وغالباً مينو قبل أيلبيلغي ،فالاحداث ستكون متسارعة للحفاظ على قوة المسلسل في الحلقات الأخيرة..💥💥

قد يعجبك ايضاً

تعليق كابتن رضا عبدالعال على فضيحة خروج مصر من كأس الأمم الأفريقية فى الدور ال 16 في اكبر خطاب راقص في تاريخ #السودان .. #عمر_البشير : لن أسلم السلطة إلا للجيش !! عاجل بالفيديو | الإعلامي محمد ناصر يقصف جبهة خالد منتصر ويلقنه درسا قاسياً خضعت الحكومة لمطالب سائقى التوكتوك بعد تظاهرات هزت مدينة برج العرب بالأسكندرية

تصفح المزيد!

اغلق
مستشار "أردوغان" يوجِّه رسالةً عاجلةً إلى "الملك سلمان": خطرٌ عظيمٌ يدنو منكم